سهرة همسات مع حكمت البياتي

hikmat_alsaher@yahoo.com


    طوق الياسمين...............نزار قباني

    شاطر
    avatar
    حكمت البياتي
    مدير السهرانين
    مدير السهرانين

    المساهمات : 622
    تاريخ التسجيل : 11/05/2009
    العمر : 32
    الموقع : hamasatkirkuk.alafdal.net

    طوق الياسمين...............نزار قباني

    مُساهمة  حكمت البياتي في الإثنين 18 مايو 2009, 12:06 am

    طوق الياسمين





    شكراً.. لطوقِ الياسَمينْ

    وضحكتِ لي.. وظننتُ أنّكِ تعرفينْ

    معنى سوارِ الياسمينْ

    يأتي بهِ رجلٌ إليكِ..

    ظننتُ أنّك تُدركينْ..



    وجلستِ في ركنٍ ركينْ

    تتسرَّحينْ

    وتُنقِّطين العطرَ من قارورةٍ وتدمدمينْ

    لحناً فرنسيَّ الرنينْ

    لحناً كأيّامي حزينْ

    قَدماكِ في الخُفِّ المُقَصَّبِ

    جَدولانِ منَ الحنينْ



    وقصدتِ دولابَ الملابسِ

    تَقلعينَ.. وترتدينْ

    وطلبتِ أن أختارَ ماذا تلبسينْ

    أَفَلي إذنْ؟

    أَفَلي إذنْ تتجمَّلينْ؟

    ووقفتُ.. في دوّامةِ الألوانِ ملتهبَ الجبينْ

    الأسودُ المكشوفُ من كتفيهِ..

    هل تتردّدينْ؟

    لكنّهُ لونٌ حزينْ

    لونٌ كأيّامي حزينْ

    ولبستِهِ

    وربطتِ طوقَ الياسمينْ

    وظننتُ أنّكِ تَعرفينْ

    معنى سوارَ الياسمينْ

    يأتي بهِ رجلٌ إليكِ..

    ظننتُ أنّكِ تُدركينْ..



    هذا المساءْ..

    بحانةٍ صُغرى رأيتُكِ ترقصينْ

    تتكسَّرينَ على زنودِ المُعجَبينْ

    تتكسَّرينْ..

    وتُدَمدمينْ..

    في أُذنِ فارسِكِ الأمينْ

    لحناً فرنسيَّ الرنينْ

    لحناً كأيّامي حزينْ



    وبدأتُ أكتشفُ اليقينْ

    وعرفتُ أنّكِ للسّوى تتجمَّلينْ

    ولهُ ترُشِّينَ العطورَ..

    وتقلعينَ..

    وترتدينْ..

    ولمحتُ طوقَ الياسمينْ

    في الأرضِ.. مكتومَ الأنينْ

    كالجُثَّةِ البيضاءَ ..

    تدفعُهُ جموعُ الراقصينْ

    ويهمُّ فارسُكِ الجميلُ بأخذِه ..

    فتُمانعينْ..

    وتُقَهقِهينْ..

    " لا شيءَ يستدعي انحناءَكَ ..

    ذاكَ طوقُ الياسمينْ.. "







    _________________

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 15 ديسمبر 2018, 12:07 pm